تسهيل الوصول إلى الأدوية البيولوجية

إسطنبول، 23 ديسمبر 2017/PRNewswire/ — شركة عبدي إبراهيم ريميد فارما (AIRP) هي شريك لشركة “Biocon” في الجزائر لأغراض التسجيل والتسويق والمراقبة الدوائية وتقوم على مراقبة العديد من منتجات التكنولوجيا الحيوية. في عام 2016، أطلقت “AIRP” أول بديل حيوي لمضادات الأورام السرطانية وحيدة النسيلة المعروفة باسم التراستوزوماب (CANMAb®) في الجزائر التي تُستخدم لعلاج سرطان الثدي من نوع HER2. حصل تراوستوزوماب من شركة “Biocon” (التي قامت بتقديمه وتسويقه من خلال شريكها في الولايات المتحدة) الآن على موافقة إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية.

http://mma.prnewswire.com/media/622753/Abdi_Ibrahim_Remede_Pharma_Logo.jpghttps://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_1y64dbun/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

حصلت شركة الأدوية الحيوية الرائدة في آسيا “Biocon Ltd.” -وهي شريكنا للأدوية البيولوجية- على موافقة إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية “FDA” في الأول من ديسمبر 2017 عن بديلها الحيوي لمضادات الأورام السرطانية وحيدة النسيلة المعروفة باسم التراستوزوماب عن طريق شريكها في الولايات المتحدة.

وقد تمت المصادقة على تراستوزوماب من شركة “Biocon” عن كل دواعي الاستعمال المذكورة في ملصق المنتج المرجعي، بما في ذلك علاج سرطان الثدي الناتج عن فرط التعبير الجيني (HER2-overexpressing breast cancer) وسرطان المعدة النَقيلِيّ (السرطان الغدي المعدي أو الموصل المعدي المريئي).

ويُعد تراستوزوماب من شركة “Biocon” هو أول بديل حيوي لمضادات الأورام السرطانية يحصل على اعتماد إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية (FDA)، وأول بديل حيوي من إنتاج شركة “Biocon” يحصل على موافقة منظمة (FDA) الأمريكية. علمًا بأن العقار الدوائي قد حصل على موافقة المنظمة الأمريكية بعد تصويت لصالح المنتج الدوائي بنتيجة 16-0 من قبل اللجنة الاستشارية لأدوية الأورام (ODAC) التي تتكون من علماء الأورام والصيادلة وخبراء الإحصاء والتصنيع وغيرهم من الخبراء. فضلاً عن ذلك، فقد وافقت وكالة الأدوية الأوروبية (EMA) على قبول مراجعة طلب ترخيص التسويق لبديل تراستوزوماب الحيوي المُقدم من شركة “Biocon”.

وقد أطلقت شركة عبدي إبراهيم ريميد فارما (AIRP) -كونها الشريك التجاري والتسويقي في الجزائر- أول بديل حيوي لمضادات الأورام السرطانية تراستوزوماب تحت اسم CANMAb® في عام 2017. كما أطلقت “AIRP” -وفي إطار تعاونها مع شركة “Biocon” في الجزائر- أول بديل حيوي للأنسولين غلارجين تحت اسم BasalogOne® في عام 2017.  وقد أسهم كلا المنتجين في إحداث فرق للمرضى من خلال السماح لهم بالحصول على الأدوية البيولوجية بأسعار معقولة لأمراض مثل مرض السكري والسرطان.

جدير بالذكر أن سوق الأدوية البيولوجية العالمية تُقدر بنحو 231 مليار دولار أمريكي. وفي إطار التعاون مع شركة “Biocon”، تعمل البدائل الحيوية من “AIRP” في سوق الأدوية البيولوجية التي تُقدر قيمتها بأكثر من ثلث إجمالي سوق الأدوية الجزائرية التي تبلغ قيمتها مليار دولار أمريكي.

ومن المتوقع أن یساعد إدخال البدائل الحیویة في الجزائر وتبني استخدامها بقوة في تیسیر الوصول إلى المنتجات البیولوجیة المأمونة والفعالة، فضلًا عن تحقيق وفورات مادية کبیرة للحکومة.  ومن خلال أكثر من عشر سنوات من الخبرة في أوروبا، فقد ارتفعت معدلات تبني استخدام البدائل الحيوية بأكثر من 90٪ في بعض الدول، كما زادت بشكل كبير قدرة المرضى على الوصول إلى العلاجات الحيوية المهمة المنقذة للحياة.  وتشير التقديرات إلى أن اللوائح التنظيمية المتعلقة بالبدائل الحيوية التي تتكيف مع المصالح الصحية والاقتصادية للبلد ستمكن الجزائر من تخفيض فاتورة وارداتها بما لا يقل عن 350 مليون دولار أمريكي في عام 2018 وحده.

عبدي إبراهيم ريميد فارما

أُنشئت شركة عبدي إبراهيم ريميد فارما (AIRP) في ديسمبر 2014 بعد اندماج شركتين إحداهما جزائرية والأخرى تركية:

عبدي إبراهيم: وهي شركة أدوية رائدة في السوق التركية على مدار الخمسة عشر عامًا الماضية. وقد تأسست في عام 1912، ولديها أكثر من 100 عام من الخبرة في قطاع الصناعات الدوائية. وتتواجد في السوق الجزائرية منذ عام 1999.

ريميد فارما: وهي شركة أدوية محلية جزائرية، أُنشئت في عام 2004، وتتخصص في المسالك البولية وأدوية الحديد والجهاز العصبي المركزي المنتجة محليًا.

توفر شركة “AIRP” لأخصائيي الرعاية الصحية والمرضى منتجات وخدمات عالية الجودة تلبي احتياجاتهم وتسهم في تحسين جودة الحياة وتسهيل تقديم الرعاية.

وقد تم بناء المصنع على مساحة 6000 متر مربع، ويضم معدات حديثة إلى جانب الإمكانيات اللازمة لتصنيع مجموعة واسعة من المنتجات في الأشكال السائلة والصلبة وشبه الصلبة. تبلغ الطاقة الإنتاجية السنوية لهذا المصنع 45 مليون وحدة من شأنها أن تلبي احتياجات السوق المحلية وتفيض عنها، وبالتالي تقدم فرصًا تصديرية واسعة لهذه الأشكال المختلفة من العقاقير الدوائية.  تبلغ تكلفة الاستثمار في المصنع حوالى 25 مليون دولار أمريكي.

المصادر: http://www.medicinesforeurope.com/wp-content/uploads/2017/05/IMS-Biosimilar-2017_V9.pdf،

تم الدخول في 13 ديسمبر 2017

المصدر: عبدي إبراهيم ريميد فارما